مع اقتراب عيد الأضحى، ما هو إتيكيت تقديم العيدية ؟

23

مع اقتراب عيد الأضحى المبارك، يزداد الحديث عن طقوس العيد ولعل أبرزها تبادل الزيارات واجتماعات العائلات والأسر ومنح العيدية، ونتناول في هذا الموضوع إتيكيت تقديم العيدية .

وبحسب ريما باجابر، المدربة والاستشارية الأسرية، فإن أهم القواعد التي يجب اتباعها عند تقديم العيدية للأطفال، دون الشعور بالحرج، خاصة إذا كان هناك عدد لابأس به من الأطفال داخل العائلة الواحدة، هي :

-عند تقديم العيدية نقدية، يفضل وضع المبلغ في ظرف مكتوب عليه اسم الشخص، لتفادي إحراج الطرف الآخر وحتى يتسنى له  إعطاء أبنائنا المبلغ نفسه.

-يفضل كذلك اختيار ظرف باللون الزهري أو البنفسجي للبنات، وبالأزرق أو الأخضر للأولاد الذكور.
-من المحبب أن تكون النقود جديدة، كما يفضل تعطيرها لتبقى عالقة بذاكرة الأطفال.
-ينبغي تقسيم العملات لفئات مختلفة، الأمر الذي يسهل توزيع العيدية على الأطفال والمراهقين.
-يمكن وضع قطعة من الشوكولاتة على الظرف، خاصة عند منحها للأطفال والمراهقين.

-إذا أعطى قريب لنا العيدية لأبنائنا، ولم يكن لديه أبناء، يفضل ردها على شكل هدية بعد العيد بفترة قصيرة.


شاهد أيضاً

إتيكيت الحوار الناجح ..هذا ما عليكم الإلتزام به

إتيكيت الحوار الناجح يفرض أهمية حسن الاستماع للمتكلم مع تجنب مقاطعته، والبعد عن محاولة فرض …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *