تعرف على إتيكيت الاحتفال بـ “عيد الأم”

عيد الأم مناسبة مهمة للتعبير عن الحب للأم، لذا توضح خبيرة الإتيكيت، نادين ضاهر، إتيكيت الاحتفال به واختيار الهدية وتقديمها.

إتيكيت الاحتفال بـ “عيد الأم”:

-يفضل معايدة الأم يوم المناسبة، فور الاستيقاظ صباحًا، ويمكن المعايدة عبر الهاتف في حال وجود عذر قهري.

مع تحديد موعد للاحتفال قبل يومين من المناسبة، أو بعد يومين من مرورها على الأكثر.

-يفضل تجنب تقديم الهدايا النقدية أو الأدوات المنزلية بهذه المناسبة، إلا في حال كانت رغبة الأم.

لأن هذه المناسبة تهدف لتكريم الأم وليس العاملة المنزلية.

-زيارة الأم أو الحماة أولًا تتوقف على الاتفاق بين الزوجين، لكن تفضل معايدة الأكبر سناً أولًا.

أما إذا كانتا متقاربتين في السن، يمكن معايدة الأقرب في المكان أولاً.

-عند اشتراك الإخوة في شراء هدية للأم، يقدمها الأكبر أو الأصغر سناً باسم الجميع، لكن ينبغي على الأم، شكر جميع الأبناء فرداً فرداً.

-من المهمأن ترفق مع الهدية بطاقة معايدة تحمل كلمات رقيقة.

-ينبغي على الوالد مساعدة أولاده الصغار أو المراهقين في شراء واختيار هدية الأم.

-من الضروري تقديم الهدية بطريقة لائقة ومهذبة، وإذا كانت نقدية توضع في ظرف محكم، دون فتحه أمام الحضور.

اقرأ أيضاً: تعرف على إتيكيت تقديم هدية عيد الأم للحماة


شاهد أيضاً

إتيكيت الحوار الناجح ..هذا ما عليكم الإلتزام به

إتيكيت الحوار الناجح يفرض أهمية حسن الاستماع للمتكلم مع تجنب مقاطعته، والبعد عن محاولة فرض …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *