اتقني اتيكيت التعامل مع الآخرين في الأماكن العامة

1

إن المرأة اللطيفة وصاحبة الذوق الرفيع والأسلوب الرقيق والراقي في التحدث مع الآخرين هي أنثى جذابة تخطف الأنظار بلباقتها وأسلوبها، وتشد كل من يسمعها.

وهذا بالطبع سر قد لا تعرفه جميع النساء، وهو  فن الحديث والكلام والتعامل مع الآخرين الذي سنعرفكم على بعض قواعده اليوم:

إذا كنت تلتقين بأشخاص جدد للمرة الأولى حرصي على ألا تظلي صامتة بل شاركيهم الحديث بصوت منخفض و أسلوب لطيف. و لا تتفرعي وتشتتي الحديث أو تدخلي معهم بنقاشات عائلية أو شخصية؟

إذا جمعتك الصدفة بأحد الأشخاص المستفزين فعليك إذاً أن تتجنبي الانسياق معه إلى الحديث والخروج من الموضوع بطريقة دبلوماسية.

لا تتحدثي عن نفسك طيلة الوقت فهذا الحديث يثير حفيظة الأخرين ويزعجهم.

إذا كنت مدعوة لتناول الطعام فلا يجب التحدث عن مواضيع تشير اشمئزاز الحضور.

و إذا كنت تتحدثين لغات أجنبية أو غريبة قد لا يفهمها الموجودون فمن غير اللطيف مطلقاً التحدث بها.

عليك أيضاً أن تأخذي بعين الاعتبار عامل فرق السن بينك وبين الشخص الذي تتحدثين معه، فإذا كان يكبرك سناً من المفروض إذاً أن تستمعي إليه باهتمام ولا تقاطعيه، وأن تختاري المواضيع التي تناسب سنه.

إن لنبرة الصوت تأثير كبير على المستمعين لك فاختيار نبرة الصوت المناسبة “ليست منخفضة بحيث لا يسمعك الحاضرين ولا مرتفعه ومنفره بحيث تعطي عنك انطباعاً سيئاً. وذلك ينطبق أيضاً على ضحكتك.

تجنبي النقد أو النميمة فتلك الأمور تنفر من حولك وتعطي عنك انطباعاً سيئاً.

وأخيراً: الابتسامة هي مفتاح القلوب وهي الأمر الأكثر جذباً فيك لمن حولك فهي تفتح أبواب قلوب كل من حولك لك وتسهل التواصل معهم.


شاهد أيضاً

إتيكيت الحوار الناجح ..هذا ما عليكم الإلتزام به

إتيكيت الحوار الناجح يفرض أهمية حسن الاستماع للمتكلم مع تجنب مقاطعته، والبعد عن محاولة فرض …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *